-->
U3F1ZWV6ZTY4NjY0MjcyNTRfQWN0aXZhdGlvbjc3Nzg3MTUwMzMw
recent
أخبار ساخنة

هام ..الصحة في أخطر تصريح عن كورونا : نحن نعيش الكارثة تفاصيل :


الصحة في أخطر تصريح عن كورونا : نحن نعيش الكارثة



قالت وزيرة الصحة د. مي كيلة، ان فلسطين تشهد ارتفاع لوتيرة تفشي فيروس كورونا المستجد، وأن بؤر الوباء باتت منتشرة ومتعددة في كل المحافظات، باستثناء محافظة طوباس.

واضافت كيلة خلال حديثها لبرنامج " فلسطين هذا الصباح" على تلفزيون فلسطين، ان هنالك إنذار خطير جدا في فلسطين، نظرا لتعدد البؤر التي ينتشر فيها الوباء، وسيما في ظل عدم الالتزام بالإجراءات والانفتاح الكامل في ظل تفشي الوباء بسرعة كبيرة.





واشارت الكيلة في مقابلة صباح اليوم رصدها موقع "رام الله الاخباري" أن من بين الاصابات، حالتان في وضع الخطورة، إحداهما وضعها حرج جدا، ونسبة الاكسجين في جسمها قليلة جدا.

ولفتت كيلة الى أن اكثر انتشار للوباء بات في الولايات المتحدة والخليل، محذرة من التجمعات وعدم الالتزام بالإجراءات الوقائية والصحية الصادرة عن وزارة الصحة.


وقالت كيلة، نحن مقبلين على كارثة حقيقة في حال لم نلتزم بالاجراءات الصحية، مشيرة الى انه يجب ان تطبق المخالفات على المواطنين حتى نرى التزام حقيقي بالاجراءات.

وكانت وزيرة الصحة قد اعلنت صباح اليوم تسجيل 97 حالة جديدة بفيروس كورونا المستجد في فلسطين.

واوضحت كيلة أن 52 اصابة في محافظة الخليل، 27 في محافظة بيت لحم، 5 محافظة نابلس، 2 محافظة رام الله والبيرة، 6 حالات في العيزرية وأبو ديس، حالة في طولكرم، حالة في قلقيلية، حالة في سلفيت، حالة في أريحا، حالة في جنين.

وارتفعت عدد الاصابات بفيروس كورونا في فلسطين الى 2345 بعد تسجيل 97 اصابة جديدة بالفيروس. في حين بلغت عدد الوفيات 8 حالات .




واشارت الصحة ان عدد الفحوصات خلال الـ24 ساعة الأخيرة بلغت نحو 4453.


وكنت وزارة الصحة قد اعلنت صباح اليوم الاثنين، وفاة سيدة أربعينية من الخليل بعد إصابتها بفيروس كورونا المستجد.

وارتفعت عدد الوفيات بفيروس كورونا في فلسطين إلى 8 حالات وفاة منذ بدء تفشي الجائحة.

وحذرت دائرة الطب الوقائي في وزارة الصحة الفلسطينية، من تفشي فيروس كورونا بشكل متسارع في الضفة الغربية والقدس المحتلة، معربة عن خشيتها من تطور مرحلة تفشي الفيروس في المجتمع الفلسطيني، في وقت أكد تحليل جديد لبيانات كورونا في البلاد أن فلسطين تتصدر قائمة الدول الأسرع انتشارا لفيروس كورونا خلال الأسبوع الماضي.






وأكد مدير عام الطب الوقائي علي عبد ربه، أن المصابين في الموجة الثانية تظهر عليهم أعراض أكثر خطورة من مصابي الموجة الاولى أبرزها نقص الأوكسجين في الدم، مشيرا إلى أن هناك 114 مصابا في مراكز الحجر والعلاج، 8 منها حرجة، 4 حالات منها في الخليل، وحالتان في بيت لحم، وحالتان في نابلس".

بدوره، قال المتحدث بإسم وزارة الصحة الفلسطينية كمال الشخرة أن فلسطين من الدول الأولى في العالم باجتياح فيروس كورونا المستجد ونحن مقبلون على كارثة حقيقية.


وأوضح الشخرة إنه في حالة عدم تقيد المواطنين بكل وسائل وأساليب الوقاية التي صدرت عن وزارة الصحة، فسنقبل على كارثة كبيرة بل أصبحنا مقبلين على الكارثة، ولكن احتوائها يكون بأيدينا.

وتابع الشخرة، نحن في حالة حرجة وأصبحنا من الدول المتقدمة بالفيروس بعدما كنا من الدول الأولى في احتوائه أصبحنا من الدول الأولى في اجتياح الفيروس في فلسطين. مشيرا الى انه يجب أن نساعد بعضنا البعض حتى لا تكون هناك مصيبة في الوطن.


الاسمبريد إلكترونيرسالة